تشريع أمريكي بشأن حرب السعودية في اليمن.. دعوات لإنهائها

Friday 03 June 2022 الساعة 11 PM / مركز واشنطن للدراسات اليمنية .. متابعات
عدد القراءات (99)

تقدم أعضاء بالكونغرس الأمريكي بمشروع قانون يدعو لإنهاء "دعم الولايات المتحدة للحرب السعودية في اليمن"، بحسب ما نشره  الموقع الرسمي لمجلس النواب.

 

وشدد نص التشريع المقدم من مجموعة من الحزبين الديمقراطي والجمهوري في الكونغرس الأمريكي، تضم ما يقرب من 50 عضوا بمجلس النواب، على ضرورة إنهاء التدخل العسكري الأمريكي غير المصرح به في حرب السعودية في اليمن.


وأوضح نص التشريع القول: "تماشيا مع الأحكام المتطابقة التي اعتمدها مجلس النواب لمدة ثلاث سنوات متتالية، كان آخرها في تعديل لقانون تفويض الدفاع الوطني الذي مُرر بأغلبية من الحزبين في عام 2021، سيضع هذا التشريع الجديد حدا للمشاركة العسكرية الأمريكية في الضربات الجوية الهجومية التي تقودها المملكة العربية السعودية ضد اليمن.

 

ويتضمن مشروع القانون بنودا أهمها، "إنهاء تبادل المعلومات الاستخباراتية الأميركية التي تمكّن التحالف بقيادة السعودية من شن ضربات هجومية على اليمن"، و"منع الأفراد الأمريكيين من تكليفهم بقيادة أو تنسيق أو المشاركة في تحركات أو مرافقة قوات التحالف بقيادة السعودية المنخرطة في الأعمال العدائية دون إذن قانوني محدد مسبق من الكونغرس".


ودعا المشروع إلى "إنهاء الدعم اللوجستي الأمريكي لهجمات التحالف بقيادة السعودية، بما في ذلك توفير الصيانة وقطع الغيار لأعضاء التحالف المشاركين في القصف ضد الحوثيين في اليمن".

 


دعم واسع


وقال عضو الكونغرس بيتر ديفازيو، الذي تبنى التشريع برفقة أعضاء آخرين، أن "المادة الأولى من الدستور الأمريكي واضحة، للكونغرس وليس السلطة التنفيذية، السلطة الوحيدة لإعلان الحرب أو لتفويض مشاركة القوات العسكرية الأمريكية في النزاعات الخارجية، بما في ذلك إدخال القوات الأمريكية كمستشاريين للمساعدة في الأعمال العدائية التي تقودها دول أحنبية".

 

وتابع: "لذلك فإنه يجب أن تتخذ إدارة بايدن الخطوات اللازمة للوفاء بتعهداتها لإنهاء الدعم الأمريكي للحرب الكارثية التي تقودها السعودية في اليمن.. ويجب ألا نشارك في صراع آخر في الشرق الأوسط لا سيما تلك الحرب الوحشية التي خلفت أكبر أزمة إنسانية في العالم وأسهمت في مقتل ما لا يقل عن 377 ألف مدني".

 

 

 

وقالت زعيمة التقدميين الديمقراطيين في مجلس النواب، براميلا غايابال: "لا يمكن للكونغرس الجلوس والسماح باستمرار تواطؤ الولايات المتحدة في أسوأ أزمة إنسانية في العالم.. أنا فخورة بالانضمام إلى زملائي في قيادة تقديم هذا التشريع اليوم، وتأمين التصويت لوضع حد نهائي للتدخل الأمريكي في هذه الكارثة".

 

 

 

وأكد عضو الكونغرس عن شيكاغو، شو غارسيا، أن المجلس لم يصرح قط بالمشاركة العسكرية في اليمن، معبرا عن دعمه "قرار إنهاء حرب اليمن".

 

وأوضح في تغريدة على "تويتر" أنه "لمدة 7 سنوات، دعمت الأسلحة والموارد الأمريكية الهجوم السعودي الوحشي وخلقت أسوأ أزمة إنسانية في العالم". 

 

 

وقال عضو الكونغرس، عن الكتلة التقدمية، راؤول غريفاليا، في تغريدة على "تويتر"، إنه "لا يمكن للكونغرس الجلوس والسماح للولايات المتحدة بالاستمرار في تواطؤها في أسوأ أزمة إنسانية في العالم".

 

وأضاف: "حان الوقت لإنهاء التورط العسكري الأمريكي غير المصرح به في حرب المملكة العربية السعودية الوحشية في اليمن". 

 

 

 




الاشتراك بالقائمة البريدية

جميع الحقوق محفوظة © 2019-2022 مركز واشنطن للدراسات اليمنية